الخميس، 25 يونيو، 2015

شرح ببساطة: الدستور بالتراضي لا بالأغلبية

الدستور لا يكون بالأغلبية ولكن بالرضى , يعني لو من ضمن 100 فيهم 99 قالوا رأي وواحد فقط قال رأي معارض فلا يقولوا له نحن 99 وإنت واحد فبالتالي كلامنا إللي يمشي ... وإنما تتبحث المسألة من ناحية هل حقه الإنساني وإحنا بنجور عليه ولا مش حقه ؟ فإن كان حقه فياخده وكلامه هو إللي يمشي والـ 99 كلامهم لا يمشي .... دا الدستور .... فهمتني ؟؟؟

هديك مثال
مثلا الـ 99 قالوا مصر دولة إسلامية سنية فلا يجوز نحط في الدستور مادة تبيح او يفهم منها بجواز التبشير المسيحي وجواز المد الشيعي وجواز الدعوة الظاهرة للإلحاد ... ثم قام ووقف واحد وقال يا جماعة دا ضد الحق الإنساني من باب إن كل واحد عرف النور بيرى إن واجبه إنه يعرف الأخرين له وإن لو الكلام دا كان إتطبق لا كان أي نبي عرف ينشر ديانته الجديده وسط مجتمع ما مهما كان ولا كان رسل المسيح وصلوا مصر الوثنية ونشروا بها المسيحية ولا وصلوا روما ولا أي حته ودا حق إنساني في حرية التعبير أن أعبر عن ديني وأدعو له ثم على الناحية التانية دا حق إنساني بالنسبة للمستمع في عدم حجب المعلومة عنه وإنما حرية الوصول إليها وعيش التجربة أن ألتقي بالمبشر وأعيش تجربة أشوف هو بيكلمني إزاي وأسمع منه مش بس إللي يسافر بلاد برة يجي يحكي لي المبشرين بيخبطوا على بابه إزاي وبيقدموا عروض في الشارع إزاي وانا أبقى نفسي أعيش التجربة ومش عارف ومتنسوش إن المرأة الروسية في زمن الإنغلاق كان ممكن تعطي جسدها مقابل لبان تشكلتس الأمريكي لرغبتها في عيش التجربة وإختباره وفقط تسمع عن ما في العالم الغربي وتعيش وراء ستار حديدي يمنع وصول كل حاجة إليها و ... الخ
فلا يقولوا له مش موافقين ورافضين وإحنا 99 وإنت واحد فكلامنا هو إللي يمشي , وإنما تتبحث المسألة من حيث حق ولا مش حق ؟ حرية ولا مش حرية ؟ فلو طلعت حق فياخده وتتحط في الدستور وكلام الـ 99 يسقط
فهمتني ؟

فلا أغلبية في الدستور
وإنما تمثيل للبهائيين لمجرد يقول ما يعانوا منه ويطلب الإنصاف والعدل والحق لهم وينبه لإضافات مهمه ويعترض على ما يجور عليهم
وتمثيل بنفس القوة لا يذيد عنه ولا يجوز أن يذيد عنه للأغلبية السنية
وتمثيبل بنفس القوة لا يذيد عنه للعالمانيين
وتمثيل بنفس القوة للملحدين
وللمثلين جنسيا
وللقرآنيين
وللعلماء أمثال الدكتور مصطفى السيد مكتشف علاج السرطان بجزيئات الذهب
وللمساجين
وللأطفال
وللأيتام
ولجماعات حقوق الإنسان
والفلاسفة أمثال الدكتور مراد وهبة
وللممثلين
وللأرامل
وللغير متزوجين
وللمجندين تجنيد إجباري
و ... الخ

إقرأ أول كلمة في الدستور الأمريكي بتقول
We the people

نحن الشعب
كل الناس مش جزء أه عشان أغلبية وجزء لأ عشان أقلية حتى لو أقلية قوامها شخص واحد فقط
ثم كله إقتنع وموافق وتراضي نفس القوة , محدش إتغلب على أمره عشان عدده قليل

وبالتالي الإخوان يكونوا ممثلين بواحد هو هو لو كانوا ممثلين بـ 30 واحد , وكذلك السلفيين يكونوا ممثلبن بواحد هو هو زي لو كانوا ممثلين بـ 20 واحد لأن مرة تانية مهياش أغلبية وواحد من كل جماعة يكفي عن قومه ليرجع لجماعته ويعرف رأيهم ويبلغه في إجتماع اللجنة ويشرحه ويتناقش عنه إنما باقي الكراسي تروح لأنواع مختلفة من الجماعات والأفراد إللي لفوا العالم وإللي بيقدسوا الحرية وقيمة الفرد وأصحاب الفكر والمحتكين بدساتير العالم الغربي ويا حبذا لو نسأل خبراء أجانب زي إللي كانوا في المنظمات الأمريكية وطفشهم المجلس العسكري

أتمنى يكون وضح قصدي
وشكرا

ليست هناك تعليقات: