الخميس، 23 يوليو، 2009

محطة شهدي عطية بدلا من محطة جمال عبد الناصر

في ذكرى القبض على مصر و وقوعها في يد الطاغوت عبد الناصر , عندي إقتراح و هو أن أول حكومة وطنية تصل للحكم في مصر و تحررها من نظام الحكم الحالي و الذى هو إمتداد لنظام الحكم لمن غلب و الراجل فيكم يتكلم (كما سماه إبراهيم عيسى) و الذى تأسس في 23 يوليو
أقترح تغيير إسم محطة مترو أنفاق جمال عبد الناصر إلى محطة شهدي عطية المفكر الإشتراكي الذي قتلة عبد الناصر بالتعذيب , و بالمثل أسماء الضحايا على كل أسماء الشوارع و المنشأت التي تسمت بأسماء باقي أفراد العصابة 

ليست هناك تعليقات: