السبت، 29 مارس، 2008

صورة الرجل المحجب

راجع الموضوع السابق نشره عن فرض رجال الدين السنى الحجاب على الرجال في البدايه ثم تحولهم بسمومهم إلى النساء

مجموعة من الرجال المحجبون

رجلان محجبان
عربى محجب داخل الخيمه يجلس مع أسبانى غير محجب

رجال محجبون بينما الخادمه على العكس منهم ترتدى غلاله زرقاء شفافه و جسدها ظاهر من تحتها
و كانت الملابس الخفيفه الشفافه شائعة الإستخدام للنساء داخل المنزل كما يتضح من ملابس المرآة في الوسط في هذه الصورة أيضا , و المهم الفكره أن الرجال كانوا محجبين و أن التركيز كان عليهم هم و ليس النساء و أن الجوارى كن مكشوفات و أن غير المسلمات لم يكن محجبات و حتى فكرة التركيز على المرآة في مسألة الحجاب لم تكن كاليوم

بياض المحجب يعزف العود للفتيات الغير محجبات في مخطوطه عربيه لقصة حديث بياض و رياض و التى تحكى عن شاب من دمشق يحب فتاه من الأندلس في اواخر القرن 12 و بداية القرن 13
رجال محجبون-دقق فى الصور- و نساء غير محجبات فى مواقف مختلفه

العرب (الموريين) يطلبون الرحمه من الملك فيليب الثالث عند طردهم من الأندلس

طرد العرب (الموريين) من الاندلس

الجمعة، 28 مارس، 2008

متي أسلم ! كي يكون مرتدا ؟


بإذن من الأستاذ صلاح الدين محسن أنقل عنه هذا الجزء (و بتعديل طفيف لزوم التنسيق) من الكتاب الذى وضعه عام 1998 و عنوانه " مذكرات مسلم " و بحسب قوله " علها تبين لنا تلك الملهاة المأساة المسماة : ردة ، ومرتد . والقتل للمرتد ! "
------------------------------------------------

صفحه رقم 8

لم أعلم بما حدث الا عندما منحونا استمارة التقدم لامتحان القبول ، لكي نملا بياناتها ونلحق بها عدة صور تمهيدا لامتحان نهاية المرحلة الابتدائية . ودخول المرحلة الاعدادية في حالة النجاح ..

فقد فوجئت وأنا أملأ الاستمارة بما لم أعرفه منذ التحقت بالمدرسة الابتدائية من ست سنوات مضت ، يوم اصطحبتني جدتي من يدي للمدرسة . لغياب والدي في السفر . و بيدها دوسيه به شهادة ميلادي . وبالطبع لم أكن أعرف بعد لا القراءة ولا الكتابة . ولم أطلع علي شهادة ميلادي . ولكن عندما أمسكت بتلك الشهادة للمرة الأولي وأنا في الصف السادس الابتدائي . وأجيد القراءة والكتابة وكان مطلوبا من كل تلميذ أن يكتب بياناته بالاستمارة سالفة الذكر من واقع شهادة الميلاد تماما وبالضبط - وتحت اشراف المدرس - يومها باطلاعي للمرة الأولي علي شهادة ميلادي عرفت أشياء لأول مرة أعرفها !

اتضح أن اسم " متولي " الذي كنت قد عرفت أنه اسم جد والدي غير مدون بها - ووجدته فيما بعد مدونا ببطاقة والدي العائلية – وانما اكتفي في شهادة ميلادي بتدوين اسم الجد الأكبر : أي جد جدي .. حيث هو اسم العائلة ، - ولعل السبب هو اختصار في الاسم والا سيكون طويلا جدا - وكذلك اكتشفت بأن اسمي أنا المدون بشهادة الميلاد مكون من كلمتين " صلاح الدين " وليست كلمة واحدة " صلاح " كما كان يكتب بالمدرسة وينادوني به طوال السنوات السابقة التي مضت ولا أدري لماذا ؟، وهو ما لم يكن يعرفه كل التلاميذ زملائي الا أنني كنت مطالبا بأن أكتب اسمي بالضبط كما هو بشهادة الميلاد وليس كما كان يكتب بالمدرسة من قبل

وعرفت أيضا لأول مرة اسم الحارة التي ولدت بها بالقاهرة . حيث لم أولد بتلك القرية التي كنت أعيش بها مع الأسرة وأدرس بمدرستها . :" حارة البلاسي " - قسم الخليفة – والتي تركتها الأسرة انتقلت للعيش بالقرية . ولم أعرف أين تقع تلك الحارة بالضبط الا بعد 20 سنة بمحض الصدفة من زميل كان يعمل معي بالعراق . وقال لي انه من حي الخليفة بالقاهرة بالقرب من ناحية القلعة . بجوار مسجد و ضريح السيدة سكينة فعرفت منه موقع مسقط رأسي بالضبط .

ومن شهادة الميلاد أيضا وأنا في نهاية الدراسة الابتدائية عرفت لأول مرة اسم والدتي حيث كانوا ينادونها يا أم صلاح ، واحيانا كانت جدتي لأبي . وهي خالتها في نفس الوقت تناديها ب جميلة .. ولأول مرة أعرف بأن اسمها " جمالات " .

كل هذا الجديد الذي عرفته من شهادة ميلادي . عادي .. وكلها أمور بسيطة ومقدور علي مفاجآتها.. اسمي زاد كلمة .. ، اسم أمي زاد بعض الحروف أو ونقص بعض الحروف .. اسم جدي أبي ليس موجودا بالشهادة ..اسم الحارة التي ولدت بها عرفته بعد أن كان مجهولا لي . .. كل ذاك الذي وضعوه بشهادة ميلادي عادي ويمكنني احتماله ..

أما الشيء الذي دهشت له وظلت دهشتي منه تتعاظم مع مرور الأيام وخطورته علي تزداد أيضا دونما دخل لي .. فهو أنهم قد كتبوا بشهادة ميلادي وقتما كنت طفلا وليد لا أعرف اسمي ولا اسم أمي أو اسم أبي ولاأعرف شيئا مما حولي، ولا أعرف شيئا عن أية نظرية فلسفية أو سياسية أو عن أية عقيدة من العقائد الدينية أو مذهب من المذاهب ، ولا حتي أعرف أية كلمة من أمور الكلام كرضيع بالمهد – سوي كلمة واحدة فقط أقولها وأكررها ككل الأطفال الرضع كلما شعرت بالجوع أو العطش أو البرد أو الحر . هي كلمة : واء واء
ورغم ذلك فقد كتبوا لي يومها بشهادة ميلادي : الديانة مسلم ..! !


بينما أنا وقت ملء استمارة الامتحان وكان عمري 12 سنة لم أكن أعرف بعد الفرق بين المسلم السني وبين المسلم الشيعي وعرفتها فقط بالسنة الثانية من المرحلة الاعدادية بمادة التاريخ الاسلامي . ولكن وقت ملء الاستمارة وعمري 12 سنة لم أكن أعرف شيئا عن عن معتقدات الدنيا كلها التي اتضح لي فيما بعد أن الأديان الأخري تعد بالمئات ..! الا أنهم كتبوا لي بشهادة ميلادي وأنا وليد بالمهد : أن ديانتي : مسلم . !

ولم يكن أمامي وأنا أملأ الاستمارة سوي أن أنقل وأكتب ما هو مكتوب بشهادة الميلاد أي أن ديانتي وقتما ولدت هي : مسلم .. ! .
*************************----------------------------
صفحة 61 : 62

في حديث مع أحد السوريين تعارفنا ، علي المقهي بالصدفة بوسط القاهرة -1994 – علمنا منه أن في سوريا لا يكتبون الديانة بالهوية – البطاقة - ..

صديقنا السورى : معظم الدول المتحضرة والراغبة ولو في قدر يسير من التحضر . هكذا تفعل .

مصرى يحاوره فى المقهى : لا ضرر من كتابة الديانة بالبطاقة ..

صديقنا السورى : الدين عقيدة بالقلب لا أحد يعرف وجودها من عدمه ..ولا أحد يعرف صدق مدعيها من كذبه . ولذلك لا تكتب بالبطاقة وانما تكتب بالقلوب . ان كانت موجودة بها ..

المصرى : ولكن الاسلام دين الفطرة .

صديقنا السورى : كيف ؟!

المصرى : الانسان يولد مسلما

صديقنا السورى : ( يضحك باندهاش ) يولد مسلما ؟!! كيف ؟!!

صديقنا السورى : معني ذلك أنك كمسلم لو تركت أولادك دونما تعلم أركان وشعائر الاسلام حتي يبلغون سن الرشد .. فهل ستجدهم ينطقون الشهادة ، ويصلون ويصومون لحالهم ويتبعون باقي التعاليم من تلقاء أنفسهم بالفطرة ، لأنه دين الفطرة ؟!!

المصرى : ( زاغ ببصره وراغ ، وتلعثم )

صديقنا السورى : ( يضحك وهو يقول ) : والله منطق دين الفطرة هذا منطق فيه تغفيل وتدجيل

صديقنا السورى : من حق الانسان أن يدافع عن دينه ولكن ليس من صالح أي دين أن يستغفل الناس أو يرهبهم لكي يربطهم به كما الدواب بالحظائر..!
------------------------------------------------
أجريت تعديل طفيف من عندى (بعلم الأستاذ صلاح) لزوم التنسيق و التسهيل على القارىء و المقال كاملا هنا http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=108449

الأربعاء، 26 مارس، 2008

و هذه هى حقيقة البخارى

نشر الدكتور أحمد صبحى منصور فى موقعه و أيضا على الحوار المتمدن هذا الموضوع الهام في نهاية عام 2006 , مش هيبان معناه في الأول معلش لأنه عبارة عن أبيات من شعر قديم لكن أصبروا قليلا و لا داعى لقراءة أبيات الشعر كلها و عند الوصول للتعليق عليها في النهايه و هو المهم سيتضح لكم كل شيء و ستنفتح أعينكم على أشياء كثيرة , و الله الموفق .
----------------------------------------------------

الحركة الشعوبية.. والأحاديث السنية

يذكر المسعودى فى تاريخه " مروج الذهب " أن أبا العباس السفاح أول خلفاء بنى العباس كان يعجبه مسامرة الرجال , وقد حكى له يزيد الرقاشى تلك الحكاية :
نزل رجل من بنى تنوخ فى حى من بنى عامر بن صعصعة , فجعل لا يحط شيئاً من متاعه إلا تمثل بهذا البيت : ـ
لعمرك ما تبلى سرائر عامر من اللؤم مادامت عليها جلودها
فخرجت إليه فتاة من الحى فحادثته وآنسته , ثم قالت له : ممن أنت عافاك الله ؟ ..

فقال لها : رجل من بنى تميم
فقالت : أتعرف الذى يقول :
تميم بطرق اللؤم أهدى من القطا ولو سلكت سبل المكارم ضلت
ولوأن برغوثاً على ظهر قملة يكرُّ على جمعى تميم لولت
ذبحنا فـسمَّـينا فتم ذبحنا وما ذبحت يوماً تميم فسمـَّت
أرى الليل يجلوه النهار ولا أرى عظام المخازى عن
تميم تجلَّت
فقال : لا والله ما أنا من تميم.
قالت : فمن أنت ؟
قال : رجل من بنى عجل.
قالت : أتعرف الذى يقول :
أرى الناس يعطون الجزيل وإنما عطاء بنى عجل ثلاث وأربع
عطاء بنى عجل ثلاث وأربع إذا مات عجلىّ بأرض فإنما
يشق له منها ذراع وأصبع
قال : والله ما أنا من بنى عجل ..
قالت : فمن أنت ؟ ..
قال : رجل من بنى يشكر .
قالت : أتعرف الذى يقول :
إذا يشكرى مس ثوبك ثوبه فلا تذكرن الله حتى تتطهرا ..
فقال : والله ما أنا من يشكر.
قالت : فمن أنت ؟ ..
قال : رجل من بنى عبد القيس ..
قالت : أتعرف الذى يقول :
رأيت عبد القيس لاقت ذلاً إذا أصابوا بصلا وخلاً
ومالحاً مصنعاً قد طلا باتوا يسلون النساء سلاً
سل النبيط القصب المبتلا ..

قال : لا والله ما أنا من عبد القيس .
قالت : فمن أنت ؟
قال رجل من باهلة.
قالت : أتعرف الذى يقول :
إذا ازدحم الكرام على المعالى تنحى الباهلى عن الزحام
فلو كان الخليفة باهلياً لقصر عن مناوأة الكرام
وعرض الباهلى وإن توفى عليه مثل منديل الطعام ..
قال : والله ما أنا من باهلة .
قالت فمن أنت ؟ .
قال : رجل من بنى فزارة .
قالت : أتعرف الذى يقول :
لا تأمن فزاريا خلوت به على قلوصك [1] واكتبها بأسيار
قوم إذا نزل الأضياف ساحتهم قالوا لأمهم : بولى على النار
قال : لا والله ما أنا من فزارة .
قالت : فمن أنت ؟ .
قال : أنا رجل من ثقيف .
قالت : أتعرف الذى يقول :
أضل الناسبون أبا ثقيف فما لهم أب إلا الضلال
فإن نسبت أو انتسبتْ ثقيف إلى أحد فذاك هو المحال
خنازير الحشْوش [2] فقتّلوها فإن دماءها لكم حلال
قال : لا والله ما أنا من ثقيف .
قالت : فمن أنت ؟
قال رجل من بنى عبس ..
قالت : أتعرف الذى يقول :
إذا عبسية ولدت غلاما فبـَشـِّرها بلؤم مستفاد
قال : لا والله ما أنا من عبس ..
قالت : فمن أنت ؟ ..
قال : رجل من ثعلبة .
قالت : أتعرف الذى يقول :
و ثعلبة بن قيس شر قوم وألأمُهـُم وأغدرهم بجار
قال : لا والله ما أنا من ثعلبة .
قالت : فمن أنت ؟
قال : رجل من غنى .
قالت : أتعرف الذى يقول :
إذا غنوية ولدت غلاما فبشرها بخياط مجيد
قال : لا والله ما أنا من غنى .
قالت : فمن أنت ؟
قال : رجل من بنى مرة ..
قالت أتعرف الذى يقول :
إذا مرية خضبت يداها فـَزَوّجها ولا تأمن زناها ..
قال : لا والله ما أنا من بنى مرة .
قالت : فمن أنت ؟
قال : رجل من بنى ضبة .
قالت : أتعرف الذى يقول :
لقد زرقت عيناك يا ابن مكعبر كما كل ضبّى من اللؤم أزرق ..
قال : لا والله ما أنا من بنى ضبة .
قالت : فمن أنت ؟ .
قال رجل من بجيلة ..
قالت : أتعرف الذى يقول :
سألنا عن بجيلة حين حلت لتعرف أين قرَّ بها القرار
فما تدرى بجيلة حين تدعى أقحطان أبوها أم نزار
فقد وقعت بجيلة بيْن بيْن وقد خلعت كما خلع العذار
قال :لا والله ما أنا من بجيلة ..
قالت : فمن أنت ويحك؟ .
قال : رجل من بنى الأزد .
قالت : أتعرف الذى يقول:
إذا أزدية ولدت غلاما فبشرها بملاح مجيد
قال : لا والله ما أنا من الأزد .
قالت : فمن أنت ويلك ؟ أما تستحى ؟ قل الحـق ..
قال : أنا رجل من خزاعة ..
قالت : أتعرف الذى يقول .
إذا افتخرت خزاعة فى قديم وجدنا فخرها شرب الخمور
وباعت كعبة الرحمن جهراً بزق , بئس مفتخر الفجور ..
قال : لا والله ما أنا من خزاعة .
قالت : فمن أنت ؟ .. ويلك ..
قال : رجل من سليم .
قالت : أتعرف الذى يقول :
فما لسليم شتت الله أمرها تنيك بأيدها وتعيا أيورها
قال : لا والله ما أنا من سليم.
قالت : فمن أنت ؟
قال : رجل من لقيط ..
قالت : أتعرف الذى يقول :
لعمرك ما البحار ولا الفيافى باوسع من فقاح [3] بنى لقيط
لقيط شر من ركب المطايا وأنزل من يدب على البسيط
ألا لعن الإله بنى لقيط بقايا سبية من قوم لوط ..
قال : لا والله ما أنا من لقيط .
قالت : فمن أنت ؟
قال : رجل من كنـْدة .
قالت : أتعرف الذى يقول :
إذا ما افتخر الكـِنـْدى ذو البهجة والطره
فبالنسج وبالخف وبالسدل و بالحفره
فدع كندة للنسج فأعلى فخرها عره

قال : لا والله ما أنا من كنده .
قالت : فمن أنت ؟
قال : رجل من خثعم
قالت: أتعرف الذى يقول :
و خثعم لو صفرت بها صفيراً لكارت فى البلاد مع الجراد
قال : والله ما أنا من خثعم .
قالت : فمن أنت ؟
قال : رجل من طىء .
قالت : أتعرف الذى يقول : ـ
وما طىء إلا نبيط تجمعت فقالت طيانا كلمة فاستمرت
ولو ان حرقوصاً يمد جناحيه على جبلى طىء إذن لا ستظلت
قال : والله ما أنا من طىء .
قالت : فمن أنت ؟
قال : رجل من مزينة .
قالت : أتعرف الذى يقول :
وهل مزينة إلا من قبيلة لا يرتجى كرم فيها ولا دين .
قال : لا والله ما أنا من مزينة .
قالت : فمن أنت ؟
قال : أنا رجل من النخع .
قالت أتعرف الذى يقول :
إذا النخع اللئام غدوا جميعاً تأذى الناس من وفر الزحام
وما تسمو إلى مجد كريم وما هم فى الصميم من الكرام
قال : لا والله ما أنا من النخع .
قالت : فمن أنت ؟
قال : رجل من أود .
قالت : أتعرف الذى يقول :
إذا نزلت بأود فى ديارهم فاعلم بأنك منهم لست بالناجى
لا تركـَنـَنَّ إلى كهل ولا حدث فليس فى القوم إلا كل عفاج
فقال : لا والله ما أنا من أود .
قالت : فمن أنت ؟
قال :
أنا رجل من لخم .
قالت : أتعرف الذى يقول : ـ
تباعد فخر القوم من لخم أجمعا
قال : لا والله ما أنا من لخم .
قالت : فمن أنت ؟
قال : أنا رجل من جذام .
قالت : أتعرف الذى يقول:
إذا كأس المدام أُدير يوما لمكرمة تنحـَّى عن جذام
قال : والله ما أنا من جذام .
قالت : فمن أنت ويلك ؟ أما تستحى ؟ أكثرت من الكذب . !!
قال : أنا رجل من تنوخ , وهو الحق .
قالت : أتعرف الذى يقول :
إذا تنوخ قطعت منهلاَ فى طلب الغارات والثأر
آبت بخزى من الله العلى وشهرة فى الأهل والجار
قال : لا والله ما أنا من تنوخ .
قالت : فمن أنت ثكلتك أمك؟
قال : أنا رجل من حمير ..
قالت أتعرف الذى يقول :
نـُبـِئت حمير تهجونى فقلت لهم ما كنت أحسبهم كانوا ولا خـُلقوا
لأن حمير قوم لا نصاب لهم كالعود بالقاع لا ماء ولا ورق
يكثرون وان طالت حياتهم ولو يبول عليهم ثعلب غرقوا
قال : لا والله ما أنا من حمير.
قالت : فمن أنت ؟
قال : أنا رجل من يحابر .
قالت : أتعرف الذى يقول :
ولو صرَّ صرار بأرض يحابر لماتوا وأضحوا فى التراب رميماً
قال : لا والله ما أنا من يحابر .
قالت : فمن أنت ؟
قال : رجل من قشير .
قالت : أتعرف الذى يقول :
بنى قشير قتلتٌ سيدكم فاليوم لا فدية ولا قود
قال : لا والله ما أنا من قشير.
قالت : فمن أنت ؟
قال : رجل من بنى أمية .
قالت : أتعرف الذى يقول :
وَهـَى من أمية بنيانها فهان على الله فقدانها
وكانت أمية فيما مضى جرىء على الله سلطانها
فلا آل حرب اطاعوا الرسول ولم يتق الله مروانها
قال : لا والله ما أنا من بنى أمية .
قالت : فمن أ نت ؟
قال : رجل من بنى هاشم .
قالت : أتعرف الذى يقول:
بنى هاشم عودوا إلى نخلاتكم فقد صار هذا الثمر صاعا بدرهم
فإن قلتم رهط النبى محمد فإن النصارى رهط عيسى بن مريم
قال : لا والله ما أنا من بنى هاشم .
قالت : فمن أنت ؟
قال : رجل من همدان .
قالت : أتعرف الذى يقول :
إذا همدان دارت يوم حرب رحاها فوق هامات الرجال
رأيتهم يحثون المطايا سراعاً هاربين من القتال .
قال : لا والله ما أنا من همدان .
قالت : فمن أنت ؟
قال : رجل من قضاعة .
قالت : أتعرف الذى يقول :
لا يفخر قضاعى بأسرته فليس من يمن محضا ولا مضر
مذبذبين فلا قحطان والدهم ولا نزار فخلوهم إلى سفر
قال : لا والله ما أنا من قضاعة .
قالت : فمن أنت ؟
قال : رجل من شيبان .
قالت : أتعرف الذى يقول :
شيبان قوم لهم عديد فكلهم مقرف لئيم
مافيهم ماجد حسيب ولا نجيب ولا كريم .
قال : لا والله ما أنا من شيبان .
قالت : فمن أنت ؟
قال : رجل من بنى نمير .
قالت أتعرف الذى يقول :
فغض الطرف أنك من نمير فلا كعبا بلغت ولا كلابا .
فلو وضعت فقاح بنى نمير على خبث الحديد إذن لذابا

قال : لا والله ما أنا من نمير.
قالت : فمن أنت ؟
قال : رجل من تغلب .
قالت : أتعرف الذى يقول :
لا تطلبن خئولة فى تغلب فالزنج أكرم منهم أخوالا
و التغلبى إذا تنحنح للقـِرى [4] حك أسته و تمثل الأمثالا
قال : لا والله ما أنا من تغلب .
قالت : فمن أنت ؟
قال : رجل من مجاشع ..
قالت : أتعرف الذى يقول :
تبكى المغيبة [5] من بنات مجاشع ولها إذا سمعت نهيق حمار
قال : لا والله ما أنا من مجاشع .
قالت : فمن أنت ؟ .
قالت : أتعرف الذى يقول :
فلا تقربا كلباً ولا باب دارها فما يطمع السارى يرى ضوء نارها
قال : لا و الله ما أنا من كلب .
قالت : فمن أنت ؟ .
قال : أنا رجل من تيم .
قالت أتعرف الذى يقول :
تيمية مثل أنف الفيل مقبلها تهدى الرحا ببنان غير مخدوم
قال : لا والله ما أنا من تيم .
قالت : فمن أنت ؟
قال : رجل من جرم .
قالت : أتعرف الذى يقول :
تمنينى سويق الكرم جرم وما جرم وماذاك السويق ؟
فما شربوه لما كان حلا ولا غالوا به فى يوم سوق
فلما أنزل التحريم فيها إذا الجرمى منها لا يفيق
قال : لا والله ما أنا من جرم .
قالت : فمن أنت ؟ .
قال : رجل من سليم .
قالت : أتعرف الذى يقول :
إذا ما سليم جئتها لغدائها رجعت كما قد جئت غرثان جائعا
قال : لا والله ما أنا من سليم .
قالت : فمن أنت ؟ .
قال : رجل من الموالى [6] .
قالت : أتعرف الذى يقول .
ألا من أراد الفحش واللؤم والخنا فعند الموالى الجيد والطرفان .
قال : أخطأت نسبى ورب الكعبة , أنا رجل من الخوز [7]
قالت : أتعرف الذى يقول
لا بارك الله ربى فيكم أبداً يا معشرالخوز , إن الخوز فى النار
قال : لا والله ما أنا من الخوز .
قالت : فمن أنت ؟ .
قال : أنا رجل من أولاد حام [8]
قالت : أتعرف الذى يقول :
فلا تنكحن أولاد حام فإنهم مشاويه خلق الله حشا ابن اكوع
قال : لا و الله ما أنا من أولاد حام لكنى من أولاد الشيطان الرجيم !!
قالت : فلعنك الله ولعن أباك الشيطان , أفتعرف الذى يقول
ألا يا عباد الله هذا عدوكم وهذا عدو الله إبليس فاقتلوا..
فقال لها : هذا مقام العائذ بك ..
قالت : قم فارحل خاسئا مذموما , وإذا نزلت بقوم فلا تنشد فيهم شعرا حتى تعرف من هم , ولا تتعرض للمباحث عن مساوىء الناس , فلكل قوم اساءة واحسان , إلا رسول رب العالمين , وانت كما قال جرير للفرزدق :
وكنت إذا حللت بدار قوم رحلت بخزية وتركت عاراً
فقال لها : والله لا انشدت بيت شعر أبداً ..
وسمع الخليفة السفاح ذلك الكلام فقال للراوى :" لئن كنت عملت هذا الخبر ونظمت فيمن ذكرت هذه الأشعار فلقد أحسنت وأنت سيد الكاذبين , وإن كان الخبر صدقاً وكنت فيما ذكرته محقاً فإن هذه الفتاة العامرية لمن أحضر الناس جواباً وأبصرهم بمثالب الناس .. "


التعليق

القصة السابقة ذكرها المسعودى ورواها عن البهلول بن العباس عن الهيثم بن عدى عن يزيد الرقاشى . ووجود الهيثم بن عدى فى الرواة يؤيد أنها رواية مصنوعة حاكها الهيثم بن عدى نفسه ونسبها لزيد الرقاشى ليبعد عن نفسه تهمة تأليفها ، فقد عاش الهيثم بعد موت اول خليفة عباسى ـ وهو السفاح ـ بسبعين عاما، وروى تلك القصة زاعما أنه سمعها من الرقاشى ، وما كان الرقاشى من جلساء الخليفة السفاح .

الهيثم بن عدى المتوفى سنة 207 هجرية هو رأس الشعوبية فى عصره، والشعوبية هى كراهية العرب والتعصب للقومية الفارسية. وقد بدأت الشعوبية فى العصر الأموى ردا على اضطهاد الأمويين للفرس أوالموالى وهم أصحاب الحضارة الفارسية التى دمرها العرب المسلمون. انقسم الشعوبيون الى قسمين : قسم معتدل لا يبالغ فى كراهية العربية ويدعو الى العدل فى معاملة الموالى ، وكان من رواد هذا القسم فى العصر الأموى الزهاد كالحسن البصرى و سعيد بن جبير وبقية العلماء الذين عارضوا الدولة الأموية بدرجات مختلفة ، و قسم تطرف فى كراهية العرب ووصل الى كراهية الاسلام نفسه ، وكان منهم عكرمة مولى عبد الله ابن عباس . أسهم الشعوبيون فى كل ثورة قامت ضد الدولة الأموية ، خصوصا ثورات العلويين والشيعة ، وكانوا عماد جيش محمد بن الأشعث القائد الأموى الذى انشق على الحجاج بن يوسف وحاربه. وفى النهاية كان الفرس الشعوبيون بزعامة أبى مسلم الخراسانى هم عماد الجيش الذى أسقط الدولة الأموية وأسس الدولة العباسية, ثم قتل ابو جعفر المنصور القائد أبا مسلم الخراسانى فثار أتباعه تحت قيادة ابنته فاطمة ، وتوالت ثورات الفرس طيلة العصر العباسى الأول مقترنة بادعاءات النبوة واعلان الردة عن الاسلام . وأفلحت الدولة العباسية فى القضاء على تلك الثورات بحملات عسكرية مكثفة، كما استطاعت مطاردة غلاة الشعوبيين فى الداخل عن طريق اختراع حد الردة ، والاتهام بالزندقة. ترتب على نجاح العباسيين فى المواجهة الحربية و الأمنية الى تطور جديد تحولت به الحركة الشعوبية الى حرب ثقافية أدبية كان رائدها الهيثم بن عدى وقد تخصص فى اختلاق الأخبار التى يطعن فيها فى العرب وقبائلهم واستخدم معرفته بالأخبار والقصص والأشعار فى التشنيع على العرب والتأليف فى مثالبهم , وكانت أخطر أساليبه استخدام الشعر والنوادر والأمثال والقصص , وهى الأوسع انتشاراً ..

وتلك القصة التى أوردناها مثالا يشهد بذلك , فلم يترك قبيلة عربية إلا هجاها بشعر يحمل تشنيعا عليها ، ومعظم هذا التشنيع مستمد من الشائع فى مهاترات القبائل ، وقد استعان ببعض أبيات النقائض والتهاجى بين الفرزدق وجرير والأخطل وغيرهم , إلا إن أغلب الأبيات لم تكن معروفة إلا من خلال هذه القصة , أى أنه صنع الأبيات ضمن تأليفه لثنايا الحكاية لاقناع القارىء والسامع بصدقية الرواية. ثم لابراء الذمة ضمنها بعض الأبيات فى هجاء غير العرب من الأمم الأخرى التى لا تقرا العربية و لا تدرى شيئا عن الشعر العربى ولا تأبه ببضعة أبيات قيلت عنها فى تلك الرواية . وفى مقابل أبيات شعرية قليلة هجا بها كل الأمم الأخرى فانه أوسع كل قبائل العرب سبا وشتما وقدحا وذما، وبطريقة شعرية يسهل حفظها و تذكرها و تداولها ، ثم يزعم أن الخليفة العباسى السفاح قال تعليقا على القصة :" لئن كنت عملت هذا الخبر ونظمت فيمن ذكرت هذه الأشعار فلقد أحسنت وأنت سيد الكاذبين , وإن كان الخبر صدقاً وكنت فيما ذكرته محقاً فإن هذه الفتاة العامرية لمن أحضر الناس جواباً وأبصرهم بمثالب الناس " وهنا ذكاء نادر ودهاء ماكر، فقد مدح نفسه مقدما واعطى نفسه حصانة على لسان الخليفة العباسى السفاح ،ومع أنه لوّح بامكانية أن تكون الرواية غير حقيقية ، وايضا من الممكن ان تكون القصة حقيقية ، إلا أنها قصة مغرية بالحكى و التناقل ويسهل حفظها ولا عقوبة على من يتناقلها. وبذلك يضمن الهيثم بن عدى انتشار مثالب العرب بيد العرب عن طريق الشعر الذى كان ديوان حياتهم و أساس فخرهم وهجوهم ، وأهم مستودع لثقافتهم و تسليتهم.

بعد موت الهيثم بن عدى دخلت الشعوبية فى تطور جديد .كان أغلبية أصحاب الحديث قد اتفقوا على اتهام الهيثم بن عدى بالكذب ، ورد عليهم تلامذة الهيثم بن عدى المتعصبين للشعوبية بأن تركوا الشعر العربى و أنساب العرب وتخصصوا فى تأليف الأحاديث والقصص عن النبى محمد وزوجاته ، ونشروا هذه الأكاذيب المخالفة للقرآن ضمن ما أسموه بالسنة و السيرة النبوية. ولذا تجد من الغريب أن يظهر فى وقت واحد معظم أئمة الحديث والسنة ، وكلهم من الفرس الشعوبيين ، وكانوا أكثر حذقا ومهارة من الهيثم بن عدى لأنهم تخصصوا مباشرة فى تزييف الاسلام بتأليف الأحاديث ونسبتها للنبى محمد عليه السلام . أى أن الشعوبية قادت ضد العرب حربا أدبية بدأها حماد الراوية ثم انتهت بالهيثم بن عدى فى العصر العباسى الأول ، وبعد انفضاح تلك الحرب فان الشعوبية قادت فى العصر العباسى الثانى حربا جديدة ليس ضد العرب ولكن ضد الاسلام نفسه ردا على إخماد حركاتهم الثورية المسلحة فى خراسان . ونجحت الشعوبية فى افساد الاسلام بأحاديث ومرويات كاذبة نشرها تلامذة الهيثم بن عدى. واذا كان الهيثم بن عدى قد مات سنة 207 حسيرا مجهولا فان تلميذا شعوبيا مجوسيا له نجح وأصبح الاها متمتعا بالقداسة لدى رعاع المسلمين حتى الآن ، مع انه مات سنة 256 هجرية. أتعرفون من هو ؟ انه ابن برزويه. المشهور عندنا بلقب ( البخارى ) نسبة الى اقليم بخارى فى خراسان وكان أشد مناطق فارس تعصبا ضد العروبة والاسلام.
ولا عزاء للمغفلين ..!!

[1] البعير
[2] موضع قضاء الحاجة
[3] الفـقاع : حلقـة الدبر أى المؤخرة
[4] القرى : ( بكسر القاف ) الكرم والضيافة.
[5] المغيبة : التى غاب عنها زوجها
[6] أهل فارس.
[7] أهل خوزستان
[8] أى الزنوج
----------------------------------------------------
و إذا كان قد أذيع مؤخرا أن بسنت رشاد وضعت نفس المعانى في كتابها و لا علم لي إن كانت قد نسبته لصاحبه أم لا لكن ها أنتم الأن قد عرفتم صاحبها الأصلى , و هذا هو عنوان الموضوع فى موقع أهل القرآن

السبت، 22 مارس، 2008

كيف نصلي على النبي وكيف نصلي على الجنائز ؟

أنقل البحث الذى وضعه الأستاذ صالح بنور و هو مفكر قال بأشياء خاطئه مثل أن الله أرسله و غير ذلك لكن المفروض أن نكون حياديين و نفصل بين كل فكره و أخرى و لا يمنعنا بعض ما قاله من أن نستفيد منه

-------------------------------------------------------
إن صلاة الجنازة ليست صلاة كما يفعل الآن بل هي دعاء يقال على الميت على شكل انفرادي وتكون الصلاة أيضا على الأحياء أي الدعاء لهم بالمغفرة والرحمة فقد قال الله لنبينا في بعض المؤمنين ارتكبوا خطيئة بأن يأخذ من أموالهم صدقة ليطهرهم بها ويصلي عليهم أي يدعو لهم بالمغفرة والرحمة ، قال في سورة التوبة ( خذ من أموالهم صدقة تطهرهم وتزكيهم بها وصل عليهم إن صلاتك سكن لهم ) فالصلاة على الأشخاص هي الدعاء لهم بالمغفرة والرحمة وهذه هي صلاة الجنازة أما الصلاة التي نراها اليوم على الجنائز فهي منكر لأن فيها القيام والبعض يقرأ القرآن وهذا جزء من الصلاة لله ، ولماذا لا تسجدون في هذه الصلاة ، فإذا كنتم ترون أن السجود لا يكون إلا لله فكذلك القيام الذي تقومونه فيها فلا يكون إلا لله أيضا .

فالصلاة على الأشخاص ومنها الصلاة على الجنازة هي الدعاء لهم بالمغفرة والرحمة ، لا قيام ولا سجود ولا قراءة ولا وضوء فيها ، إنما هي دعاء فقط ، والصلاة من الله على عباده هي مغفرته ورحمته عليهم ، فان الله يصلي على عباده الصابرين ، يعني يغفر لهم ويرحمهم ، قال الله ( وبشر الصابرين الذين إذا أصابتهم مصيبة قالوا انا لله وانا إليه راجعون أولئك عليهم صلوات من ربهم ورحمة ... ) وكذلك الملائكة تصلي على المؤمنين أي يدعون لهم بالمغفرة والرحمة قال الله عز وجل ( يا أيها الذين آمنوا اذكروا الله ذكرا كثيرا وسبحوه بكرة وأصيلا هو الذي يصلي عليكم وملائكته ) فصلاة الله على عباده هي رحمته عليهم ، وصلاة الملائكة على العباد هي طلب الاستغفار والرحمة لهم كما جاء في قوله تعالى ( الذين يحملون العرش ومن حوله يسبحون بحمد ربهم ويؤمنون به ويستغفرون للذين آمنوا ربنا وسعت كل شيء رحمة وعلما فاغفر للذين تابوا واتبعوا سبيلك وقهم عذاب الجحيم ) فهذه هي صلاة الملائكة على العباد ، وكذلك يصلي الله وملائكته على النبي فالله يرحمه والملائكة تدعو له بالرحمة والمغفرة وبذلك أمرنا الله أن ندعو له أيضا فقال ( إن الله وملائكته يصلون على النبي يا أيها الذين آمنوا صلوا عليه وسلموا تسليما ) أي ادعوا للنبي بالمغفرة والرحمة كما تفعل الملائكة ، لكن المسلمون لا يفعلون هذا بل انهم ينقلون خبر صلاة الله عليه حيث إذا ذكر النبي قالوا صلى الله عليه وسلم وهذا يفيد الخبر أي إنهم ينقلون خبرا فيقولون بأن الله صلى عليه لكنهم لم يقوموا هم بالصلاة عليه حيث أنهم ينقلون الخبر وذلك قولهم صلى الله عليه ، وأما زيادتهم كلمة وسلم في قولهم صلى الله عليه وسلم فهذا منكر كبير وهذا يعني أن الله صلى عليه وسلم له وسبحان الله وتعالى عن هذا القول ، إن ما جاء في قوله تعالى ( إن الله وملائكته يصلون على النبي ) جاء فيها ذكر الصلاة من الله فقط دون التسليم ودون السلام وقوله ( يا أيها الذين آمنوا صلوا عليه وسلموا تسليما ) جاء فيها ذكر الصلاة من المؤمنين على الرسول مع التسليم له أي الانقياد له لا تعني السلام عليه ، فالمؤمنون وجب عليهم أن يصلوا على النبي ويسلموا له أي ينقادوا له أما الله فقد صلى عليه فقط ومن قال صلى عليه وسلم فقد قال على الله قولا عظيما لأن كلمة وسلم تعني التسليم له لا السلام عليه كما يظن الناس وذلك لأن ذكر الصلاة على النبي مأخوذ من الآية السابقة التي جاء فيها ذكر التسليم لا ذكر السلام ومعنى التسليم هو الانقياد كما يفسره قوله عز وجل ( فلا وربك لا يؤمنون حتى يحكموك في ما شجر بينهم ثم لا يجدون في أنفسهم حرجا مما قضيت ويسلموا تسليما ) <النساء> ويسلموا تسليما يعني الانقياد التام للنبي ونفس الشيء بالنسبة لقوله عز وجل ( يا أيها الذين آمنوا صلوا عليه وسلموا تسليما ) فالتسليم يعني الإنقياد، ولا يقال على الله أنه صلى عليه وسلم ، بل يقال صلى عليه فقط ، ومن زاد كلمة سلم فقد قال على الله قولا عظيما ، والصلاة التي أمرنا الله بها على النبي هو الدعاء له ، ولا يكون الإنسان جاهلا فيصلي على النبي وحده فقط بل يصلي على جميع الأنبياء ويتبعهم بالصلاة على المؤمنين ، وأحسن ما يكون عقب الصلاة ويكون الدعاء كله خفية لقوله عز وجل ( ادعوا ربكم تضرعا وخفية انه لا يحب المعتدين )
-------------------------------------------------------
صالح بنور - http://www.bennoursalah.com/

الجمعة، 21 مارس، 2008

مفاجأه العوره ليست جزء محدد من الجسد

لا هى من السره إلى الركبه و لا من الركبه إلى السره و لا هى من القفا إلى الكعبين و لا من رموش الحواجب إلى الكوعين و لا .... الخ , و لا هى أصلا جزء معين من الجسد و إنما لها معنى أخر , و أنقل البحث القصير الذى كتبه الأستاذ عمر أبو رصاع في موقع أهل القرآن بعد الإختصار و التنسيق
------------------------------------
أود دراسة مفهوم العورة من داخل نص القرآن للوقوف على حقيقة المفهوم كاملاً واستجلائه لنؤسس المفهوم من داخل بنية النص القرآني، هل العورة هي ما درج على وصفه الأصوليون للرجل والأمة من النساء المنطقة التي يجب سترها من السرة للركبة وللمرأة كل بدنها عدا الوجه والكفين ؟ وهل هي حصراً الأعضاء التناسلية ؟ أم هي مفهوم تندرج ضمنه أعضاء الانسان التناسلية ؟ هل هو بدني أم معنوي ؟ هل عورة الإنسان تقاس بالأعضاء أم عورته مفهوم ما ؟

لنبحث داخل القرآن ونتعرف على الإجابة.

العورات في القرآن ثلاث : عورة مكان وعورة زمان وعورات النساء.

العورة من تتبع الكلمة في القرآن هي الشيء الذي تجب حمايته لأن عدم حمايته تستتبع وقوع الضرر ، فكل ما لا يحق لكل الناس هو عورة لانسان.

وردت العورة في القرآن الكريم في مواضع ثلاث ، فحددت ثلاث عورات هي عورة مكان وعورة زمان وعورات النساء.

أما التعريف السائد للعورة بأنها للرجل من سرته إلى ركبته وللمرأة كل بدنها عدا الوجه والكفين فخاطئ جملته وتفصيله ومناقض تماماً لنص القرآن نفسه ، وسنأتي إلى بيان ذلك .

هذه المواضع هي:

أولاً: عورة المكان

يقول الحق تبارك وتعالى في محكم التنزيل :
{ و إذا قالت طائفة منهم يا أهل يثرب لا مقام لكم فارجعوا و يستأذن فريق منهم النبى يقولون إن بيوتنا عورة و ما هي بعورة ن يريدون إلا فرارا } الاحزاب 58
فهل البيوت هنا من جسم الانسان؟
العورة هنا مكان ؛ هو البيت ، وهم يستأذنون بأن بيوتهم عورة أي انها تقبل الاعتداء عليها على العورة التي هي بالأصل كما عرفناها هي الشيء الذي تجب حمايته لأن عدم حمايته يستتبع وقوع الضرر ، وهنا البيوت إذن عورة .

فالعورة قد تكون مكاناً تتوجب حمايته كالبيت.

ثانيا: عورة الزمان

وهي الوقت الخاص الذي لا يجوز اقتحامه على المرء يقول الحق في محكم التنزيل : { يا أيها الذين أمنوا ليستأذنكم الذين ملكت أيمانكم و الذين لم يبلغوا الحلم منكم ثلاث مرات من قبل صلاة الفجر و حين تضعون ثيابكم من الظهيرة و من بعد صلاة العشاء ثلاث عورات لكم ليس عليكم و لا عليهم جناح بعدهن طوافون عليكم بعضكم على بعض كذلك يبين الله لكم الآيات و الله عليم حكيم } النور 58 والعورة في الآية هي عورة زمانية وليست جزء من الجسد و يجب الاستئذان فيها عند الدخول على المرء (رجل كان أو امرأة) .

ثالثا: عورات النساء

والتي تكلمت عنها الآية 31 من سورة النور{ وقل للمؤمنات يغضضن من أَبصارهن ويحفظن فروجهن ولا يبدين زينتهن إلا ما ظهر منها و ليضربن بخمرهن على جيوبهن و لا يبدين زينتهن لا لبعولتهن أو أبائهن او أباء بعولتهن او أبنائهن أو أبناء بعولتهن او إخوانهن أو بنى أخوانهن أو بنى أخواتهن او نسائهن أو ما ماكت ايمانهن او التابعين غير أولى الإربة من الرجال أو الطفل الذين لم يظهروا على عورات النساء و لا يضربن بأرجلهن ليعلم ما يخفين من زينتهن و توبوا إلى الله جميعا أيها المؤمنون لعلكم تفلحون }
والخطأ الذي شاع عند المفسرين إغفالهم لنقطة في منتهى الأهمية هي قوله: { الذين لَم يظهروا علَى عورات النساء }

والعجيب الخطأ الذي يقع فيه القرطبي وغيره من المفسرة عندما يقصرون من لم يظهر على عورة النساء على الطفل ، قلت : كيف الطفل مفرد ثم الكلام جمعاً : الذين لم يظهروا على عورات النساء ؟!!!!

هنا الذين تعود على كل من سبق وهو الصواب عقلاً ولغة ، ذلك أن (أو) هنا حرف عطف ؛ وذلك أيضاً أنه يقول الذين لم يظهروا فالكلام جمع و لو كان الحديث على الطفل لقال الذي لم يظهر .

لكن المشكلة الكبرى التي لا يستطيع المفسر مواجهتها عندما يجعل العورة هنا بدن أو عضو هي تماماً مشكلة الظهور ولهذا لجأ حتى ينسجم قوله إلى جعل الذين لم يظهروا على عورات النساء الطفل حصراً لأنه كيف سيتعامل إذن مع كون الزوج لم يظهر على عورة النساء ؟!!!!!

لاحظ جيدا الجزء من الآية مرة أخرى : {.... و لا يبدين زينتهن إِلا لبعولَتهِن أَو آبائهِن أَو آباء بعولَتهِن أَو أَبنَائهِن أَو أَبناء بعولَتهِن أَو إِخوانهِن أَو بنِي إِخوانهِن أَو بني أَخواتهِن أَو نسائهِن أَو ما ملَكَت أَيمانهن أَو التابعين غير أولي الإربة من الرجالِ أَو الطفلِ الذين لَم يظْهروا علَى عورات النساء....}

الظهور كفعل في القرآن ورد على النحو التالي:

التوبة (آية:8):
كيف وان يظهروا عليكم لا يرقبوا فيكم الا ولا ذمه يرضونكم بافواههم وتابى قلوبهم واكثرهم فاسقون التوبة

(آية:33):
هو الذي ارسل رسوله بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين كله ولو كره المشركون التوبة

(آية:48):
لقد ابتغوا الفتنه من قبل وقلبوا لك الامور حتى جاء الحق وظهر امر الله وهم كارهون

الكهف (آية:20):
انهم ان يظهروا عليكم يرجموكم او يعيدوكم في ملتهم ولن تفلحوا اذا ابدا

الكهف (آية:97):
فما اسطاعوا ان يظهروه وما استطاعوا له نقبا

معنى فعل الظهور في القرآن اقترن بالقدرة و التغلب و الفرض عندما يكون الطرف الذي يظهر عليه الظاهر كارها رافضاً لظهوره عليه سواء كان هذا الظهور انتصارا ماديا أو معنوياً يعني فعل ينجم عنه ايذاء بشكل عام .
فالعورة معنى عام وليست بدنية تنحصر بالاعضاء .

والله أعلم
--------------------------------------------------
عمر أبو رصاع - بعد الإختصار و التنسيق و المقال الأصلى في موقع أهل القرآن http://www.ahl-alquran.com/arabic/show_article.php?main_id=1544


للتلخيص

العوره هي الشيء الذي تجب حمايته لأن عدم حمايته تستتبع وقوع الضرر

السوءة هي ما يسوء الإنسان معرفته عنه أو ظهوره و قد تكون معنويه مثل النوايا و الأفكار الشريره ( راجع موضوع السؤه لا تعنى الجسد)

الأشخاص الذين تبدى المرآة زينتها أمامهم هم الذين لا يقومون بفعل خطر عليها أو معروف إنهم قد يقوموا بالتعدى (راجع موضوع المعنى الحقيقى لملك اليمين)

الاثنين، 17 مارس، 2008

من هم المؤلفة قلوبهم ؟

المؤلفة قلوبهم

المعنى الشائع للمؤلفة قلوبهم أنهم الذين يريد المسلمون إستمالتهم , أي و بمذيد من التوضيح فهذا المفهوم يقول بأنهم أناس إن لم نكسبهم نحن و نرضيهم بالمال أرضاهم غيرنا و خرجوا من الإيمان , مثل مسلمين في دول بعيده و لهم إرتباط ضعيف بالدين ثم أتت إليهم حملات التبشير المسيحى فإن لم ننفق عليهم نحن فسينفق عليهم المبشرون حتى يستميلوهم , بل و إكتشفت فيديو للشيخ مبروك عطيه (أستاذ في الأزهر سنى) يقول فيه إنهم ناس نعطيهم المال لكى يسلموا (هكذا صراحة) و أن هذا تغييرا للمنكر باليد و ضرب مثلا بأبو سفيان أخذ مع أولاده 300 ناقه لكى يسلم و أخر إسمه الأقرع بن حابس أعطوه 100 ناقه مقابل أن يسلم لكنه طلب زياده فتم الإتفاق على 150 أخذهم و أسلم


و لكن لي مفهوم أخر غير ديني لهذا المعنى و لا يرتبط بتثبيت الإيمان , و لكى أوضحه أعرض عليكم هذا الجزء من موقع البي بي سي العربي

------------------------------------------------
في كل أسبوع يمتلئ مكتب النائبة في البرلمان العراقي سميرة الموسوي بعشرات الرسائل من الارامل من جميع انحاء العراق، حتى ان احداهن كتبت لها مستفسرة عن ماذا تختار : هل تنفق ما تبقى لها من مال قليل على طفلها الرضيع، ام على الطلبات المدرسية لابنها الاكبر.

ونقلت وكالة رويترز عن الموسوي، وهي ايضا رئيسة اللجنة الشؤون النسائية في مجلس النواب العراقي، قورها إنها تواجه مصاعب حقيقية في الرد على استفسارات وطلبات واستعطافات الارامل العراقيات اليائسات، اللاتي يقدرن بين مليون إلى مليوني ارملة.

الارامل اللواتي اصبحن بلا معيل خلال العهد الدموي للرئيس العراقي السابق صدام حسين، وخلال الحرب العراقية الايرانية التي امتدت من عام 1980 وحتى 1988، وحرب الخليج عام 1991، والعنف الطائفي الذي عصف بالعراق منذ الغزو الامريكي له عام 2003.

نرمين عثمان وزيرة شؤون المرأة بالانابة تضع الرقم عند اكثر من مليوني ارملة ومطلقة، في بلد يقدر عدد سكانه، حسب آخر الارقام، بنحو 30 مليون نسمة.

ومع اتساع نفوذ التيارات الاسلامية المحافظة في العراق خلال الاعوام الاخيرة، صارت فرص النساء الوحيدات في لعب دور في المجتمع او الاقتصاد العراقي ضئيلة، وسيجد العديد منهن انفسهن حبيسات البيوت وعاجزات عن اعالة انفسهن، وعلى الاخص في المناطق والاحياء الفقيرة.

اللجنة المختصة بشؤون المرأة في البرلمان العراقي رفعت مسودة قانون يمنح النساء اللواتي بلا معيل مسكنا، حتى يجنبهن عواقب الانزلاق في مهاوي البغاء، او الاستغلال من قبل المسلحين.
------------------------------------------------

فما قامت به تلك اللجنه المختصه بشؤون المرأه في البرلمان العراقى من تقدمها بقانون لمساعدة هؤلاء المحتاجات حتى يحصنوا أنفسهن هو عين المقصود بالإنفاق على المؤلفة قلوبهم

و أذكر موقف تعرضت إليه ذات مرة حيث كنت في ضيق مالى و عرض على أحد الأشخاص أمرا ما أربح منه و لكن به مخالفه للقانون و لحاجتى للمال صرت أفكر في ما عرضه على , حتى علم أحد أقاربى بذلك فأعطانى المال حتى لا أقع في مشكله و مقابل أن أبتعد عن هذا الشخص , و كان ما أراد

هذا هو مفهومى للمؤلفة قلوبهم التى جائت في القرآن , حيث إنهم الأشخاص الذين هم عرضه لتقديم تنازلات إجتماعيه أو تخلى عن مبادئهم أو إرتكاب مخاطره لم يكونوا ليقبلوا عليها في الوضع العادى لولا حاجتهم الماليه و التى تدفعهم للتفكير في إرتكاب امورا ليسوا أهلا لها و تنزلق بهم لطبيعة أخرى

بينما نشر الإيمان و توكيده و تثبيته يدخل الإنفاق عليه ضمن الباب قبل الأخير من أوجه إنفاق الصدقات و هو الإنفاق في سبيل الله و الذى جاء في الآيه (إنما الصدقات للفقراء و المساكين و العاملين عليها و المؤلفة قلوبهم و في الرقاب و الغارمين و في سبيل الله و ابن السبيل) هذا رآيي أعرضه عليكم و الله أعلم

الخميس، 13 مارس، 2008

مفاجأة مذهلة - الحجاب فرضوه فى البدايه على الرجل

مفاجأة من العيار الثقيل , رجال الدين فرضوا الحجاب فى البدايه على الرجال , أما عن النساء فأنتم تعرفون رأيهم القديم فى الآمه (المرآة من العبيد) بأن عورتها من السره إلى الركبه فقط و بالتالى أي شيء خلاف ذلك (topless) يسمحون بكشفه .
و كانت أحاديث فرض الحجاب على الرجل بحسب معايير الدين السنى (أي المذهب السنى) أقوى من الحديث المرسل و الضعيف الوحيد فى فرض الحجاب على المرآة . فلما تمرد الرجال و فشل الشيوخ فى إستمرار تحجيبهم ركزوا سمومهم على المرأه .

و الجزء التالى أنقله عن الأستاذ إسماعيل حسنى , كتبه فى أحد المنتديات

----------------------------------------------------------
علماء أي دين (المشايخ والحاخامات .. إلخ) يعتبرون وظيفتهم هي حماية التراث المنقول ومحاربة التجديد ، وهذه هي وظيفة المثقفين والمفكرين يا أخي الكريم.

هل تعلم يا أخي أن المشايخ كانوا وحتى وقت غير بعيد ، يلزمون الرجال أيضا بالحجاب وتغطية الرأس , وكان لا يسمح لغير المعمم بالصلاة في المساجد أو الإدلاء بشهادته أمام المحاكم , وكانوا يسوقون الكثير من الأدلة الدينية على وجوب ذلك مثل حديث الرسول "فرق ما بيننا وبين المشركين العمائم على القلانس" أخرجه أبي داود و "العمائم تيجان العرب ، فإذا وضعوا العمائم وضع الله عزهم" رواه الديلمي عن ابن عباس وغيرها. كما يحرم الغلاة من السلف والوهابية وحتى اليوم حلق اللحى ، ويعتبرونها من الواجب الذي يعذب تاركه بالنار ، وذلك بموجب أمر الرسول "أعفوا اللحى ، وحفوا الشارب". وكانت حكومة الطالبان في أفغانستان تعاقب بالحبس من تقل لحيته عن مقدار قبضة اليد ، وكانت تعتبر هذا تساهلا عن الحجم الشرعي للحية وهو القبضتان. ولكن الرجال استطاعوا بعد نضال طويل إثبات أن العلاقة بين الدين وغطاء الرأس أو اللحية ليست سوى وهم في رؤوس المتطرفين والمشايخ فتحرروا من أسر هذا التخلف ، ونأمل أن نستطيع بنفس المنطق تحرير نساءنا أيضا من هذه الأغلال التي أثبتنا تهافتها ، والتي يستخدمها المتطرفون في التسلل إلى عقول الناس والسيطرة عليهم لأغراض سياسية .

حجتي في بدعة الحجاب لا تحتاج إلى صفحات طويلة يتم فيها مزج الحقائق بالأوهام كما تفعلون ، لكي تأخذوا الناس بالصوت العالي والكلام الكثير.
حجتي هي:
1- أن التحريم والتحليل والفرائض لا تأتي شرعا إلا من نصوص قطعية الدلالة ، ولا يوجد نص قطعي الدلالة في القرآن على وجوب تغطية الرأس والشعر ، بدليل احتجاجكم بعشرات الأحاديث ، فمع وجود نص قطعي في القرآن لا يحتاج الأمر إلى حديث. هل سمعتم أحدا يحتج على تحريم لحم الخنزير بحديث ؟ بالطبع لا ، لوجود نص قطعي في القرآن بتحريم لحم الخنزير.
2- أنه لا يوجد إلا حديث واحد قطعي الدلالة في تحريم كشف الرأس والشعر ، وهو حديث أبو داود عن عائشة بخصوص أسماء ، وهو نفسه بعدما أخرجه قال أنه مرسل أي ضعيف لأن راويه خالد لم يعاصر عائشة ، لهذا رفضته كتب الحديث الثمانية الأخرى ، وقال القرضاوي في الحلال والحرام أنه أحادي وضعيف.
3- تحتجون بإجماع المفسرين ، واللجوء للإجماع حسب أصول الشرع يكون في حالة عدم توفر نص قرآني أو حديث قطعيان الدلالة. هل سمعتم شيخ عاقل أو حتى مجنون يقول أجمع الفقهاء على تحريم الميتة والدم ؟ لأ طبعا ، لماذا يا شاطرين ، لأن فيهما نص قرآني قطعي فلا يحتاج معه إلى كلام ولا إجماع.
4- إذا كان الحجاب فريضة على المسلمات ، فلماذا كان الصحابة وبالذات عمر يضربون الإماء المسلمات المؤمنات إذا وضعن الخمار ؟
5- إذا كان الحجاب لمنع الفتنة كيف يأمر الصحابة والفقهاء الإماء ونساء أهل الذمة بعدم ارتداء الخمار لكي لا يتشبهن بحرائر المسلمات ؟ أليس لهؤلاء النساء فتنة أيضا ؟
6- وهناك عشرات الأمثلة من السنة الفعلية للرسول (ص) التي تؤكد عدم فرضية الحجاب ، ولكنكم تمنعون صوت الحق عن الناس.
7- كافة المشايخ والعلماء يعلمون ما أقول جيدا ولكنهم يكتموه على الناس ، لأن خطة من ينفقون عليهم تقتضي السيطرة على نساء المجتمع كخطوة للسيطرة على المجتمع كله.
8- هكذا تكون الحجة البسيطة الواضحة القاطعة حسب القواعد الشرعية الأصيلة وليس بالقيل والقال وحشو الصفحات الطوال.

لكن المثير هنا هو أن السادة المتطرفون قد تسامحوا مع مخالفة الرجال لأوامر الرسول فيما يتعلق بالعمائم واللحى ، وتراجعوا عن اعتبارها فرائض دينية ، ولكنهم لا يتسامحون أبدا مع النساء ، ويصرون على اعتبار ما ورد فيها أحكام أبدية ، لا تعتق منها النساء إلا بالموت ، على الرغم من أن الأحاديث الواردة في كل من العمائم واللحى تعتبر أقوى وأصح من حيث المتن والسند من حديث الحجاب المطعون في نسبه كما أوضحنا ، مما يؤكد أن الغرض هنا ليس الشرع وإنما عقد الذكورة والسيطرة والسياسة ، فهم بسيطرتهم على النساء يسيطرون على المجتمع ، فكل امرأة محجبة ينظر إليها هؤلاء باعتبارها صوتا انتخابيا ليس إلا.

هل تعلمون لماذا نسمي صنبور الماء حنفية ؟ لأن المشايخ اعترضوا على توصيل المياه للمنازل بالأنابيب ، وكفروا من يأمر بذلك ، باعتبارها بدعة ، واعتبروا ماءها لا يصلح للوضوء ، فتوقف الإصلاح وقتها (في القرن التاسع عشر) وتجمدت الحياة في المجتمع ، وكتب المثقفون ، وكتب الصحافيون وقتها ، وكانوا جميعا يتهموا بالمروق من الدين ، حتى اقتنع وتجرأ أحد مشايخ الأزهر المتنورين وقتها وكان من المذهب الحنفي ، وأفتى بالإباحة ، فسميت ماء الأنابيب بماء الحنفية.

هذا هو حالنا اليوم ، لو ترك الأمر للمشايخ بلا رأي عام مستنير ما تقدمت البشرية خطوة إلى الأمام.

أما بالنسبة للمشايخ الذين يسمون أنفسهم علماء ، فأنا لن أقول فيهم برأيي بل سأدعهم هم يقولون لك رأيهم في أنفسهم :

سيد قطب:
أما سيد قطب فيزيد الأمر أيضاحا فيصف رجال الدين هؤلاء بقوله: [إن رجال الدين المحترفون يعيشون في عهد الإقطاع الذي يقيمهم حراسا لمظالمه وجرائمه. فأما يكون الحكم للإسلام ، فلن يبقى لهؤلاء عمل ، فسيكونون مجندين لعمل نافع منتج ، هم وبقية المتعطلين ، من أحلاس المقاهي والمواخير والحانات ، ومن المشردين في الشوارع والطرقات ، فكلهم في التبطل والتسكع سواء] ويقول [أن هؤلاء لن يكونوا إسناد حكم الإسلام بل طرداؤه ، مالم يغيروا ما بأنفسهم ، ويعملوا عملا منتجا غير مجرد الصلوات ، والأذكار والتراتيل] . ونستطيع أن نقول أن هذا الوصف يكاد ينطبق على البيئة الفكرية والثقافية لكافة المؤسسات الدينية ربما في العالم كله ، فيقول الإمام محمد عبده عن علماء الأفغان والهند والعجم أنهم على تمسك شديد بالقديم ، وينهضون لمحاربة كل من حاول أن يخرج بهم قليلا عما ألفوه مما كان عليه أسلافهم ، ويقول أن حكومة المغرب كانت تغالي غلوا شديدا يصل إلى معاقبة من ارتكب شرب الدخان ببتر أعضاء من الجسد ، أو بالقتل من أجل "كلمة ينكرها السامعون وإن أجمع عليها المسلمون الآخرون"

محمد الغزالي:
يقول الشيخ محمد الغزالي: [نام علماء الأزهر وتبعهم المجتمع الإسلامي] ، ويصف إسلامهم بأنه: [الإسلام الذي يدعمه الإستعماريون] ، وأنه: [يعرف رجالا من شيوخ الأزهر يعيشون كما تعيش ديدان البلهارسيا والإنكلستوما من دماء الفلاحين والبؤساء] ، وأخيرا يرى الطرق الصوفية بأنها: [من بقايا عصور الإقطاع وتستخدم لتخدير الجماهير] . والأمثلة على صدأ هؤلاء قديما وحديثا ماثلة أمامنا ، فما رأيكم يا سادة في فتويهم الطازة بإرضاع الكبير ، والتبرك ببول الأنبياء وخلافه.

أما التساؤل : إذا لم نعتمد على العلماء فعلى من نعتمد ؟
أقول للأخت السائلة إعتمدي على العقل يا سيدتي ، فالله قد وثق بالعقل وجعله مناط الإيمان والتكليف ، وعندما اعتمد الآخرون على عقولهم في أمور الدين والدنيا ، تفوقوا علينا ، واكتسحونا ، وبهدلونا ، واستعمرونا.

أما إثارة الفتنة فالصحيح أن من يمنع الناس من تشغيل عقولهم ، ويقوم على الدوام بتخويفهم وإشهار سيف التكفير فوق رؤوسهم هو الذي يفتنهم عن دينهم ودنياهم.

مع تحياتي
----------------------------------------------------------

إغتيال معلمة في مدرسة أم المؤمنين عائشة

video

ناقش برنامج تسعون دقيقة مساء يوم الأحد 24 فبراير مشكلة إحدى المعلمات التي تتعرض للتهجم والتأنيب والإنتقاد المستمر من مديرة المدرسة الحكومية "أم المؤمنين عائشة" التي تعمل بها ، بسبب عدم رضا المديرة عن الأزياء التي ترتديها المعلمة ، باعتبارها غير لائقة وغير محتشمة من وجهة نظر سعادتها (كما اعترفت المديرة بذلك في نفس البرنامج) ، بالإضافة إلى سماح المديرة لإحدى المفتشات من خارج المدرسة أيضا بانتقاد ملابس المعلمة وإلقاء محاضرة من الوعظ الديني عليها ، ثم وصل الأمر في النهاية إلى إحالة هذه المعلمة للتحقيق.

وهذه المشكلة لا يجب أن تمر علينا مرور الكرام ، لأنها تعكس أحد أهم أسباب إنهيار نظام التعليم في بلادنا وهو تنامي العقلية الأيديولوجية على حساب العقلية الأكاديمية ، أو ما يعرف إصطلاحا بـ "أدلجة التعليم".

فالسيدة مديرة المدرسة ، لا تدير مدرستها على أسس وقواعد إدارية وأكاديمية معروفة ، لكل منها تعريف محدد جامع ومانع يضمن كفاءة العملية التعليمية ، وتطويرها ، وتقييم المعلمين والطلبة على أسس علمية ومنهجية ، لا تختلف باختلاف أفكار أو عقائد القائمين على إدارة المدرسة ، وتحدد كذلك ما هو عام ويخضع لهذه القواعد ، وما هو خاص ولا يحق لأحد التدخل فيه. بل تدير السيدة مدرستها وفقا لعقلية أيديولوجية تصور لها أن ألفاظ مثل "لائق" و "مناسب" و "محتشم" تصلح كمعايير إدارية ، تتخذ على أساسها قرارات سيادية ، مما يفسر التشوش الذي ظهر في حديث المديرة وخلطها بين العام والخاص ، والأكاديمي والإداري ، والعلمي والإفتراضي. فهذا النوع من الألفاظ الوصفية لا يمكن تعريفه إلا أيديولوجيا ، فالسادة الأيديولوجيون كالشعراء ، يجوز لهم ما لا يجوز لغيرهم ، ويفسرون كل شيء حسب ما يحلو لهم.

فهل هو قدر علينا أن نتخلص من دراويش الأيديولوجية الإشتراكية ، حيث كان يتم تعريف الوطني والثوري والملتزم والنقي ، لنقع في أيدي دراويش الأيديولوجية الدينية حيث يتم تعريف اللائق والمناسب والمحتشم والحلو والطعم واللذيذ ؟ فتبقى الحرية حلال على غيرنا وحرام علينا إلى الأبد.

من الواضح أن السيدة مديرة المدرسة لا تعرف ، أو لم تتلقى من الإعداد والتدريب أو التوجيه الإداري ما يؤهلها لمعرفة أن هذه المعاني نسبية ولا تقبل التعريف العلمي العام الذي ينطبق على كل البشر وكل الحالات ، وأن ما هو لائق أو مناسب أو محتشم عندها قد لا يكون كذلك عند غيرها ، وأن مبادئ الأخلاق المطلوب منها أن تغرسها في التلاميذ ، هي الإستقلال ، والمبادرة الشخصية ، والإبداع ، وعدم التقليد ، وتحمل مسئولية الإختيار ، وإحترام الحرية الشخصية ، واحترام حق الاخرين في الإختلاف ، وليس أخلاق القهر والتخويف والقولبة والتنميط واتباع النموذج الواحد ، والمنهج الواحد ، والرأي الواحد ، والزي الواحد ، والسلوك الواحد ، مما يفسر لنا كيف يتم تحجيب وتنقيب وقولبة الفتيات في الإبتدائي والإعدادي. وأخيرا أن هؤلاء التلاميذ بشر وقادرون بعقولهم على تمييز النماذج الحسنة والسيئة من حولهم ، وليسوا قطيع من الغنم تقودهم سيادتها إلى حيث تشاء ، وتحدد لهم من أين يستقون المعرفة ، وكأنها الفرعون " مَا أُرِيكُمْ إِلَّا مَا أَرَى وَمَا أَهْدِيكُمْ إِلَّا سَبِيلَ الرَّشَادِ ".

فإذا كانت المديرة الفاضلة تقوم بإلغاء شخصية المعلمات والتعامل معهن بهذا الإسلوب الإستبدادي والمهين ، فينبغي أن نشفق على التلاميذ الذين تقوم ولا شك بافتراسهم وتحويلهم إلى مجرد أشياء تسمع وتطع. وإذا كانت تتصور أنها مكلفة من السماء بتنفيذ مهمة إلهية (مما يتلبس بعضهم أحيانا) وتطبيق تعاليم الدين ، فالأديان التي جاء بها الرسل براء من هذا الإسلوب ، اللهم أن يكون دين الصحراء ، حيث القحط البيئي والفكري والأخلاقي ، وحيث لا شيء غير الراعي والقطيع والذئب المتربص ليل نهار.

أما المطالبة في ختام البرنامج ، بأن تقوم الوزارة بإصدار نشرة تحدد فيها مواصفات لباس المعلمات ، فلا نستطيع إلا ان نرفضها وبشدة ، فهؤلاء المعلمات بالغات راشدات ويفترض فيهن الأهلية الكاملة لإستخدام عقولهن في التمييز بين الصواب والخطأ ، والقدرة على اختيار الملابس التي تتناسب مع العرف والقانون ، وكفى بالعرف والقانون حسيبا.

أما المثير للدهشة حقا ، فهو ما ادعته السيدة المديرة في نهاية البرناج من أنها (أو مدرستها) قد حصلت على تقدير الإدارة المثالية من وزارة التعليم ، فإذا كان هذا صحيح ، وإذا كان هذا هو المثال ، ونحسبه للأسف قد أصبح كذلك ، توجب علينا أن نعزي أنفسنا في العملية التعليمية والتربوية برمتها وإلى أجل غير مسمى.
---------------------------------------------------
إسماعيل حسني باحث إسلامى - نشر المقال بجريدة الفجر القاهرية بتاريخ 3/3/2008

الثلاثاء، 11 مارس، 2008

هولوكوست العمال المسكوت عنه في عهد مبارك

(الصورة من مركز الدراسات الإشتراكيه)
الحقيقه التى لا يعلمها الناس هي أن هناك حل سريع و فورى لجزء كبير من مشكلة البطاله و يؤدى في خلال أيام فقط لتوفير أعداد كبيره من الوظائف ربما ملايين

ذلك أن تقريبا كل أصحاب المصانع يجبرون العمال على العمل لمدة 12 ساعه في اليوم في مصانعهم لأن مصاص الدماء صاحب المصنع يريد أن يعمل مصنعه 24 ساعه في اليوم و بدلا من أن يعين ثلاثة ورادى من العمال فهو يعين فقط ورديتين و يجبر عمال كل ورديه على العمل 12 ساعه في اليوم بشكل دائم و متواصل صيفا و شتاء و في كل وقت و يعطيهم يوما واحدا فقط أجازه في الأسبوع و ربما بضغط العمل و طلبات السوق لا يحصلون حتى على هذا اليوم (كما يحدث في مصانع المياه الغازيه في الصيف مثلا)
فتخيلوا كم فرص العمل التى من الممكن أن تتوفر لو مجرد طبقت الحكومه القانون و أجبرت صاحب العمل على أن يشغل عماله سبع ساعات فقط في اليوم لمدة ستة أيام في الأسبوع أو ثمانية ساعات في اليوم لمدة خمسة أيام في الأسبوع , ستتوفر فورا أعداد ضخمه من فرص العمل (ربما ملايين) بدء من تانى يوم بمجرد إعلان هذه النيه بتطبيق القانون و عدم غض الطرف عنه ... فرص كثيره للعمال من كل تخصص , مؤهلات عليا و متوسطه و بدون مؤهل

و لعلمكم , فالرئسماليين أصحاب تلك المصانع و الأعمال في منتهى الغنى و الثراء و بسبب أستغلالهم العمال بهذا العمل المضنى الطويل الشاق , و ثرواتهم تتعاظم و لو بدئوا بمصنع فهم يوسعونه و يكبرونه و يبنوا المصنع الثانى المجاور له و الثالث و الرابع و يحولوها إلى مجموعه و يلتفتوا لى المناصب السياسيه ليصلوا إلى مراكز التأثير و صنع القرار و يبحثوا عن الزوجه الثانيه و ربما الثالثه و متعهم و سفرياتهم و لهوهم ... و كل هذا من الحقوق المغتصبه من العمال

هذا يحدث في كل المناطق الصناعيه في مصر , في كل مدينه صناعيه و كل مصنع تابع للقطاع الخاص و تقريبا كل نشاط أعمال خاص
من وقت (ليس بعيدا عن اليوم) كنت أعمل في مصنع لمدة 12 ساعة و يقع على بعد 25 كيلو من المدينه و يستغرق ما لا يقل عن ساعتين ذهابا من منزلى و ساعتين للعوده و ربما يتأخر أتوبيس العوده في الإنطلاق فنضطر للإنتظار و كنت أقوم بعمل كثير جدا و شاق و كل هذا في مقابل أقل من 400 جنيه في الشهر و بدون تأمين (و هذا هو المعتاد و المتبع عندهم أن يمسكوك العمل وسط تروس الماكينات التى تهدر و ضغط الكهرباء العالى و رحله خطيره كل يوم على الطريق السريع بين مدينتك و بين مقر العمل بدون أن يؤمنوا عليك و لمدة سنه أو أكثر و الطيب فيهم من يأمن عليك بعد ثلاثة شهر من إستمرارك في هذه الاوضاع) و على فكره أنت تعمل بدون ما يعطوك حتى عقد فى يدك .. و عرفت أن هذا كان دائما هو حال العمل في المصنع و منذ أوائل الثمانينات (إن لم يكون قبل ذلك) .. تخيلوا ! ! ! ؟ ؟ ؟
(و كان المصنع به عمالة أطفال أيضا يلتقطون الزجاج المكسور من تحت الماكينات الهادره و يجمعون الأخشاب و ينزعون عنها المسامير)
و كان مصاص الدماء صاحب العمل يعيش في فرنسا لا يأتى إلا كل مده طويله و يمر في المصنع بالشورت و الحذاء الصيفى مثل السواح و ترك الإداره و قرفها لغيره و لا يعنيه إلا جنى الأرباح و قد تعاظمت أرباحه لدرجة إنه لم يعد قادرا على إنفاقها فإندمج مع إحدى الشركات العالمية الكبرى لكى يحصل على دعمها في الإداره و مراقبة الجوده و صار يخطط لإنشاء المصنع التالى و كثر الكلام عن ذلك قبل أن أترك هذا العمل

يحدث هذا مثلا في مصانع فرج الله بتاعة اللحوم و الذى بدأ بمصنع لحوم ثم توسع فأنشأ مصنع عصير و مصنع مخبوزات و مصنع مواد غذائيه أخرى مثل المرقه و المربى و الصلصه و الجبنه و ... و أصبح رئيس مجلس إدارة نادى سموحه الرياضى و رئيس جمعية مستثمرى المدينه و عضو فى مجلس الشورى و يحدث في مصانع كوكا كولا و بيبسى و كراش و مصانع الأدويه الخاصه مثل فاركو و شركات الطباعة و كلللللللللللل المصانع الخاصه في مصر.. يحدث هذا من الأسكندريه حتى أسوان مرورا بالمحله (و لى فيها صديق يعمل 12 ساعه في مصنع شرابات و يتخللهم فقط نصف ساعه لا أكثر للغذاء , و يراقبهم صاحب العمل بكاميرات ثبتها لتنقل له المشهد و هو جالس في مكتبه ليطمئن أن العمال لا يهمدون) و فى كل الدلتا و المناطق الصناعيه حول القاهره الكبرى و حتى على العماله الجديده في المصانع التى تم خصخصتها

بإختصار , خلف كل إعلان في التليفزيون لبنات حلوين يغنين و يرقصن لأحد المنتجات , توجد مأساه لبشر أخوه لكم في الإنسانيه ..
خلف كل كيس بطاطس أو مقرمشات أو حلوى مزركش بألوان زاهيه يأكله طفل أو قطعة ملابس ترتديها أو ... , توجد مأساه سخره مستمره من سنين طويله مريره لعمال المصنع الذى أنتج و المصنع الذى صنع عبوة التغليف و المصنع الذى طبع عليها و .... و ربما العاملون في النقل و التوزيع أيضا و لم يسلم جزئيا من تلك المذله إلا عمال الإداره مثل المحاسبين و الشئون القانونيه و السكرتاريه و الذين يرحلون مبكرا عن ال 12 ساعه بتاعة الورديه الصباحيه للمصنع


هؤلاء العمال و على الأخص عمال المصانع لا يعيشون حياه طبيعيه مثل ما يجب فهم وقود هولوكوست (محرقه) تتغذى عليهم , لا حياه جتماعيه لهم مثل سائر الناس و لا تواصل مع عائلاتهم و لا وقت للثقافة و القراءة و المتعه و مشاهدة التليفزيون و التفكير في أمور الحياه و التفاعل مع الأحداث السياسيه أو الإجتماعيه أو المناسبات الرياضيه و الأحداث في العالم ..
تخيل صاحب لك يختفى بعد تخرجه معك من الجامعه و لم تعد تستطيع ان تراه .. بسبب إنه سقط في بئر السخره هذا , و هو لا يستطيع ان يطلع منه لأنه لا وقت لديه لمتابعة فرص عمل أخرى و لا القراءة حتى في الجرائد عن إعلانات فرص العمل (نعم لهذه الدرجه) أو للتواصل الإنسانى خارج دائرة عمال السخره أمثاله في المصنع ليطلع على المستجدات في الحياه و يتفاعل معها و لا وقت لديه لعمل دراسات عليا أو أخد كورسات لتحسين فرصه في المنافسه في سوق العمل و إنفصل عن كل من يعرفوه مثل من يموت أو يدخل السجن لأن وقته كله يعمل أو ينام أو يضيع في الإنتقال ما بين العمل و البيت
عبيد سخره فعلا مثلما كان المصريون الذين حفروا قناة السويس (و إن كنتم لا تصدقونى فإقرئوا كتاب السخره في حفر قناة السويس للدكتور عبد العزيز الشناوى لتعرفوا أن السخره منها نوع هو السخره المقنعه و ليس كل السخرة التى أستخدمت في حفر قناة السويس كانت سخرة سافره) و هذا ما يتعارض مع إتفاقية تحريم السخره التى أقرتها منظمة العمل الدوليه و التى تحظر إستخدام السخره من أجل التنميه الإقتصاديه - و في مصر هى تنمية الأثرياء إقتصاديا و ذيادة أموالهم و إحتكاراتهم و نفوذهم و غيهم و فجورهم
أنا أطالب ليس فقط بتطبيق القانون (الذى لا يطبق فى هذا البلد إلا على الضعفاء) بتحديد ساعات العمل (وللمصانع خارج المدينة يبدأ حساب وقت العمل من لحظة خروج الأتوبيس من المدينة مسافرا على الطريق لمكان المصنع البعيد وليس من لحظة وصوله لمكان المصنع) و إنما أطالب أيضا بتعويضات عن كل السنوات الماضيه , تعويضات كبيره ربما ثمنها التراكمي عن كل تلك السنوات يفوق ثمن المصنع نفسه و يذهب جزء لصالح العمال الذين يمكن الإستدلال على عملهم في هذه المنشئات السنوات الماضية لأعطائهم التعويضات (أسهم في المصنع أو نقود) و جزء أخر يذهب للدوله مقابل نصيب العمال المجهولين الذين لم يمكن الوصول إليهم .. تماما كما حصل اليهود على تعويضات عن فترة عملهم بالسخره في المصانع لخدمة النازى وقت الحرب العالمية الثانيه.